الاثنين، 16 فبراير، 2015

بريطانيا تؤكد عدم تلقيها دعوة للمشاركة في منتدى كرانس مونتانا


أبرزت وزيرة البيئة والأغذية البريطانية أنها لم تتلق أي دعوة للمشاركة في منتدى كرانس مونتانا المزمع تنظيمه شهر مارس المقبل بمدينة الداخلة المحتلة.
 
 جاء ذلك خلال رد للوكيل البرلماني لوزارة البيئة والأغذية البريطانية على سؤال للنائب البريطاني عن الحزب الليبرالي الديمقراطي السيد مارك ويليامز يوم الخميس الماضي حول ما إذا كانت الوزارة تلقت دعوة للمشاركة في المنتدى المذكور وموقفها ما إذا كانت تنوي المشاركة.
 
 
وتعتبر بريطانيا الأكثر تقدما بين الدول دائمة العضوية في مجلس الأمن بخصوص النزاع في الصحراء الغربية ، فهي تدعم حق تقرير المصير للشعب الصحراوي وتؤيد تضمين مراقبة حقوق الإنسان في مهام المينورسو ، كما أن لديها موقف متحفظ من استغلال الثروات الطبيعية للصحراء الغربية المحتلة.
 
 
 ويشغل السيد مارك ويليامز منصب نائب رئيس المجموعة البرلمانية من أجل الصحراء الغربية داخل البرلمان البريطاني ، وسبق أن زار مدينة العيون المحتلة شهر فبراير الماضي ضمن بعثة لتقصي الحقائق الممثلة للبرلمان البريطاني.