الاثنين، 12 مايو، 2014

نهب جديد للثروات الصحراوية




عبر عدد من البدو الرحل الصحراويون خلال حديثهم مع فريق شبكة ميزرات المتنقل بضواحي منطقة لوج الوتات شرق العيون المحتلة، عن استنكارهم الشديد لسياسة الصمت التي تتبعها دولة الاحتلال المغربي، تجاه أنتشار عصابة من المستوطنين متخصصة في سرقة الإبل تمارس جرائمها بكل حرية
هذا وطالت اعتداءات العصابة المذكورة عدد كبير من البدو الصحراويين، في مناطق الساقية، والكلتة، و الزملة، و زرعت الرعب في أرياف بوكراع، والسمارة، والعيون
ورغم الشكاوى التي قدمها المتضررين ضد مجموعة المستوطنين التي تعرض المواشي والمعدات الفلاحية للسرقة، إلا أن إدارة الاحتلال لآ تبالي
المصدر...شبكة أميزرات