الخميس، 20 مارس، 2014

رئيس الجمهورية يغادر جنوب افريقيا


غادر مساء الثلاثاء ، رئيس الجمهورية-الأمين العام لجبهة البوليساريو، محمد عبد العزيز مدينة جوهانزبورغ الجنوب إفريقية، بعد أن شارك في احتفالية الذكرى العاشرة لتأسيس برلمان عموم إفريقيا، بدعوة من رئيس هذه المؤسسة، السيد هون بتل نياميكا امادي

وشارك رئيس الجمهورية في الاحتفال الرسمي الاختتامي لهذا الحدث، بمشاركة عدد من رؤساء الدول والحكومات وممثلين عن العديد من البلدان الإفريقية والدولية، ورؤساء برلمانات أفريقية وأعضاء سابقون في البرلمان الإفريقي، إضافة إلى الأعضاء الحاليين

وقد وجه رئيس الجمهورية خطاباً هاماً بالمناسبة حيا فيه دور البرلمان الإفريقي في تكريس التنمية والديمقراطية والتكامل في القارة الإفريقية، متطرقاً إلى المخاطر المحدقة بأمن القارة واستقرارها، مثل الإرهاب المرتبط بالمخدرات وخطر سياسات التوسع التي ينتهجها المغرب وتربعه على عرش إنتاج وتصدير القنب الهندي على منطقة شمال إفريقيا

رئيس الجمهورية ركز على ضرورة تحرك البرلمان والإفريقي ومن خلاله الاتحاد الإفريقي والشعوب الإفريقية عامة لإنهاء وضعية غير قانونية وغير أخلاقية ناجمة عن احتلال عسكري مغربي لا شرعي للصحراء الغربية

ورافق الرئيس الصحراوي في هذه الزيارة وفد هام يضم كلاً من : عبداتي ابريكة، مستشار لدى الرئاسة وصلحة العبد، السفير الصحراوي في جنوب إفريقيا، والسويلمة بيروك، نائبة رئيس برلمان عموم إفريقيا، والسنية أحمد مرحبا وسعيد إبراهيم الجماني، عضوي البرلمان الإفريقي، والولي موسى، مستشار بالسفارة الصحراوية في بريتوريا