الاثنين، 13 يونيو، 2016

الملك المغربي غضب على بان كي موون بإعاز من السعودية




جاء في مقال نشرته مجلة "فوراين بوليسي" الاميريكية ان الهجمة الشرسة التي قام بها المغرب قبل ثلاثة اشهر على شخص الامين العام للأمم المتحدة، بان كي مون، كان بامر من المملكة السعودية، وكذلك مقاطعة الملك المغربي، محمد السادس لزيارت الامين   الاممي التي قادته الى المنطقة من اجل ايجاد حل للقضية الوطنية

و قد اشار المقال الى ان دوافع غضب الملك محمد السادس على كي موون موجودة منذ سنتين، كما بينت ذلك تسريبات كريس كولمان، إلا ان ما اعطى الانطلاقة الفعلية للعملية هو اشارة من السعودية ، وكذلك ايضاً كانت مقاطعة الملك المغربي للزيارة التي قام بها الامين العام للأمم المتحدة للمنطقة بأمر من المملكة السعودية، و ذلك قبل ان يصرح بان كي موون بوصفه للوضع في الصحراء الغربية بالاحتلال

 و حسب المجلة قد قامت السعودية بتهديد الامم المتحدة بقطع التمويل الذي تقوم به للمنظمات التابع لها،  واستخدام الدول التابعة و الخادعة لها  (مثل المغرب) على ان تحذو حذوه، بالانسحاب من تمويل المنظمات الاممية، كما اشارت مؤخراً وكالة رويترزالى ان المملكة قد لجات للضغط على بان كيمون من خلال ناديها الخاص، بعد ان ادرج الحلف الذي تقوده في الاعتداء على اليمن  في القائمة السوداء