الأحد، 8 فبراير، 2015

رئيسة المينورسو تجري محادثات رسمية مع السلطات الصحراوية


 أجرت الممثلة الخاصة للأمين العام للأمم المتحدة ورئيسة البعثة الأممية لتنظيم الاستفتاء بالصحراء الغربية، الكندية السيدة كيم بولدوك، مساء يوم السبت بولاية السمارة لقاءات رسمية مع أعضاء من قيادة جبهة البوليساريو والحكومة الصحراوية.
وقد أجرت الممثلة الخاصة محادثات رسمية مع وفد عن قيادة الجبهة يضم الوزير الأول السيد عبد القادر الطالب عمر، مسئول أمانة الفروع السيد سالم لبصير، وزير الخارجية السيد محمد سالم السالك، وزير الدفاع الوطني السيد محمد لمين البوهالي، رئيس المجلس الوطني السيد خطري أدوه ، الأمينة العام للاتحاد الوطني للمرأة الصحراوية السيدة فاطمة المهدي والمنسق الصحراوي مع المينورسو السيد أمحمد خداد.
وتأتي زيارة السيدة بولدوك بعدما رفض المغرب السماح لها بتسلم مهامها شهر غشت الماضي على رأس البعثة الأممية لتنظيم الاستفتاء بالصحراء الغربية.
 
وقد عين الأمين العام الأممي السيد كيم بولدوك الكندية من أصل فيتنامي ممثلة خاصة له شهر مارس الماضي ، على أن تتولى قيادة بعثة الأمم المتحدة لحفظ السلام في الصحراء الغربية  «مينورسو» اعتبارا من فاتح غشت خلفا للألماني وولفغانغ ويسبرود فيبر، الذي انتهت مهامه بمتم شهر يوليو الماضي ، إلا أن سلطات الاحتلال المغربية لم تسمح لها بدخول مدينة العيون المحتلة ومباشرة مهامها هناك طيلة الستة أشهر الماضية.   
 
 ولدت كيم بولدوك سنة 1952 بفيتنام ، حاصلة على دبلوم في التنمية الدولية والتعاون ودبلوم في حل النزاعات والعمل الإنساني من جامعة جنيف السويسرية ، التحقت بالعمل في الأمم المتحدة سنة 1987 وسبق لها أن شغلت مهام سامية في برامج عمل بعثات الأمم المتحدة في مختلف البلدان منها الإكوادور في الفترة ما بين  1992 و1997، البيرو في الفترة من 1997 إلى 2002 ، فالعراق 2003 ، هندوراس 2004 والبرازيل سنة 2006. 
 
 وشغلت قائدة قوات المينورسو في الفترة من نوفمبر 2009 إلى أبريل 2010 منصب الممثلة المساعدة للأمين العام للأمم المتحدة منسقة للشؤون الإنسانية لجهود الأمم المتحدة من أجل إعادة الاستقرار إلى هايتي قبل أن تنتقل للعمل في بنما ضمن برنامج الأمم المتحدة للتنمية 2010-2014.