الأربعاء، 12 نوفمبر، 2014

رئيس الجمهورية يترأس اجتماعاً للوفد المكلف بتعميم نتائج الدورة التاسعة للأمانة الوطنية


ترأس رئيس الجمهورية، الأمين العام للجبهة السيد محمد عبد العزيز، اليوم الثلاثاء 11 نوفمبر 2014، اجتماعاً للوفد المكلف بتعميم نتائج الدورة العادية التاسعة للأمانة الوطنية وتفاصيل خطة الاستنفار على مستوى الجالية الصحراوية في الساحة الأوروبية، مثل إسبانيا وفرنسا وبلجيكا وإيطاليا، وذلك خلال الفترة من 11 إلى 12 أكتوبر 2014
الاجتماع الذي حضره أعضاء من الأمانة الوطنية، والأمناء العامون للمنظمات الجماهيرية، إضافة إلى أعضاء من الحكومة وعدد من الإطارات، استمع إلى تقارير حول مختلف المحطات والأنشطة والفعاليات التي شهدتها هذه الجولة
وقد أشاد الاجتماع بالمشاركة الواسعة للجالية الصحراوية في مختلف نقاط تواجدها على الساحة الأوروبية في تخليد الذكرى التاسعة والثلاثين لقيام الوحدة الوطنية، وتمسكها بالجبهة الشعبية لتحرير الساقية الحمراء ووادي الذهب كممثل شرعي ووحيد للشعب الصحراوي ورائدة كفاحه من أجل الحرية والاستقلال.
و حيا الاجتماع روح المسؤولية والحماس والتجاوب مع مختلف البرامج الوطنية التي أبدتها الجالية الصحراوية، ووقوفها في وجه كل سياسات ودسائس العدو، واستعدادها الدائم لأداء واجبها الوطني والمساهمة الدائمة بكل طاقاتها للدفاع عن القضية الوطنية والتعريف بها في مناطق تواجدها
كما توقف الاجتماع عند آراء واهتمامات الجالية الصحراوية الواردة في مختلف التقارير، وتدارست سبل التعاطي مع الانشغالات المسجلة
وقد أقر الاجتماع تشكيل لجنة مصغرة، برئاسة وزير شؤون الأرض المحتلة والجاليات والريف الوطني، وتضم أعضاء الوفد، لتدارس آليات المتابعة وآفاق العمل المستقبلي على مستوى الجاليات