السبت، 20 سبتمبر، 2014

اللجنة الوطنية الصحراوية لحقوق الانسان تنظم ورشة نقاش بالتشارك مع منظمات دولية وازنة في مجلس حقوق الانسان التابع للأمم المتحدة


ظمت بعد ظهر يوم الخميس 18 شتنبر 2014 في حدود الساعة الثالثة بعد الزوال ورشة نقاش بمجلس حقوق الانسان الاممي في جنيف . الورشة التي نظمتها اللجنة الوطنية الصحراوية لمجلس حقوق الانسان CONASADH بالتشارك مع منظمة ISMUN الحركة الدولية للشباب و الطلبة في الامم المتحدة و المنظمة الدولية للتنمية و التربية IED و منظمة فرنسا الحريات FONDATION DANNIELLE MITTERRAND FRANCE LIBERTES .
الورشة التي تم تسييرها من طرف السيد JAN LÔNN رئيس الحركة الدولية للشباب و الطلبة في الامم المتحدة تطرق الى مجال عمله و تعاونه مع جميع هيئات و آليات الامم المتحدة و المنظمات الدولية المعتمدة و الوازنة في مجال تعزيز و احترام ثقافة حقوق الانسان في كل أنحاء العالم و بالأخص في الأقاليم و الاراضي المتنازع عليها .
و من جانبها تناولت السيدة KAREN PARKER  المدير المساعد للمنظمة الدولية للتنمية و التربية ما يعانيه الشعب الصحراوي من انتهاكات جسيمة و متواصلة لحقوق الانسان منذ اجتياح و احتلال اقليم الصحراء الغربية من طرف  الدولية المغربية  مطالبة المنتظم الدولي بتحمل كامل مسؤولياته القانونية و الانسانية في تمكين الشعب الصحراوي من حق العادل في الحرية و الاستقلال عن طريق استفتاء تقرير المصير حر عادل و نزيه بإشراف  مجلس الأمن و الامم المتحدة و الاتحاد الأفريقي .
كما تطرق السيد سعيد الفيلالي رئيس اللجنة الوطنية الصحراوية لحقوق الانسان CONASADH  من خلال مداخلته الى الحقائق  التاريخية التي تبرز طبيعة انتهاك حقوق الانسان خاصة من المستعمرة السابقة اسبانيا تحت نظام الجنرال فرانكو الى الغزو المغربي الغادر المعروفين بانتهاك و عدم احترام كافة الحقوق المكفولة دوليا و المعلن عنها من طرف منظمة الامم المتحدة ، اذ أضاف ايضا خبايا التحالفات التي أبرمت  من خلال اتفاقية مراكش سنة 1974 بين فرنسا و المغرب لصد إرادة شعوب المنطقة في المزيد من التحرر و السيادة بما فيها الشعب المغربي .
و ذكّر  السيد سعيد الفيلالي بتقرير السيد الأمين العام لمنظمة الامم المتحدة السيد بان كي مون و قرار مجلس الأمن اللذان ينصان على حق الشعب الصحراوي في تقرير المصير وأختتم رئيس اللجنة الوطنية الصحراوية بتنبيه الحضور لعودة ظاهرة الانتقام و التعذيب في حق المواطن الصحراوي المطالَب بحقوقه العادلة و القانونية في الجزء المحتل من الصحراء الغربية عن طريق الاعتقالات و الاختطافات .
رئيس قسم الرصد و المتابعة في اللجنة الوطنية الصحراوية لحقوق الانسان السيد حفظه الله شداد تناول بدوره عرضا مفصلا عن اللجنة الوطنية المعنية بحقوق الانسان و كيفية تأسيسها وفقا لمبادئ باريس و الهياكل و المكنيزمات العملية بها . مضيفا  شرحا مفصلا للمرسومين الرئاسيين 5 و 6 سنة 2014 المؤسسين للجنة الوطنية و تحديد مهام اللجنة كذلك شرحا واضحا و مفصلا عن صلاحيات و مهام الأقسام الأربعة  المتخصصة في برنامج و مشروع عمل اللجنة الوطنية الصحراوية لحقوق الانسان .
كما تم خلال ورشة النقاش عرض اشرطة فيديو موثقة تظهر  حملات القمع و المنع  المتواصل من طرف الأجهزة الأمنية المغربية لكل المظاهرات السلمية المطالبة بحق الشعب الصحراوي في تقرير المصير .