السبت، 22 مارس، 2014

البحرية الأمريكية تسلم ناقلة النفط “الهاربة” لطرابلس


: سلمت البحرية الأمريكية السبت، ناقلة النقط (مورينغ غلوري) التي كانت تحمل شحنة نفط ليبية غير قانونية، إلى الحكومة الليبية، بحسب ما ذكرته السفارة الأمريكية في طرابلس.

السفارة قالت في بيان مقتضب على صفحتها بموقع التواصل الاجتماعي (فيسبوك) إن “البحرية الليبية تسلمت الناقلة من الأسطول البحري الأمريكي السادس في المياه الإقليمية قبالة السواحل الليبية، وهي في طريقها الآن إلى أحد الموانئ الخاضعة لسيطرة طرابلس″.

فيما قال مصدر مسئول بالحكومة الليبية، فضل عدم الكشف عن اسمه، إن ناقلة النفط في طريقها إلى ميناء الزاوية النفطي غرب طرابلس (لم تصل حتى الساعة 14:00 تغ)، وفي انتظارها قوات من الجيش وحرس المنشآت النفطية وأعضاء بالحكومة”.

وحتى الساعة 14:22 تغ لم تصدر السلطات الليبية أي تعليقات رسمية عن تسلمها الناقلة.

وكانت البحرية الأمريكية أعلنت، الاثنين الماضي، أن قواتها سيطرت على ناقلة النفط، بعد أن تمكنت من الفرار من سيطرة القوات البحرية الليبية و”الثوار” بعد خروجها من ميناء السدرة النفطي محملة بشحنة من النفط الخام اشترتها بطريقة غير قانونية، وخارج الإطار الرسمي للدولة، من جماعة انفصالية تطالب بتطبيق نظام الحكم الفيدرالي في اقليم برقة شرقي البلاد، وتسيطر على الميناء منذ أغسطس/ آب العام الماضي.