الثلاثاء، 19 نوفمبر، 2013

نقابة نرويجية :على النرويج أن تتحرك للحيلولة دون مصادقة البرلمان الأوروبي على إتفاقية الصيد مع المغرب

عن المستقبل الصحراوي
 
أوسلو 18 نوفمبر 2013 - طالب أمس الإتحاد النرويجي للمربين و الأخصائيين الإجتماعيين (اف او – ستودينتيني) سياسيي بلاده بالتحرك بإتجاه حلفاء النرويج في أوروبا بهدف الحيلولة دون مصادقة البرلمان الأوروبي على إتفاقية الصيد المبرمة مع المغرب كونها تمثل إنتهاكاً صارخاً للقانون و الشرعية الدوليين مادامت لا تستثني المياه الإقليمية للصحراء الغربية، الإقليم الغير محكوم ذاتياً و المحتل من قبل المغرب منذ 1975
 الدعوة جاءت في ختام أشغال مؤتمر المنظمة يوم أمس الأحد ضمن لائحة بشأن الصحراء الغربية تمت المصادقة عليها بالإجماع و تضمنت أيضاً مطالبة الحكومة النرويحية بــ
* العمل من أجل توسيع مهمة بعثة الأمم المتحدة بالإقليم (مينورسو) لتشمل مراقبة و حماية حقوق الإنسان في الصحراء الغربية
* العمل بإتجاه فرنسا لتتوقف عن عرقلة المجهودات الرامية لضمان مراقبة دولية محايدة لحقوق الإنسان في الصحراء الغربية.
* التأكيد للمغرب على أن حل النزاع يجب أن يتم على أساس إحترام حق الشعب الصحراوي في تقرير المصير و الإستقلال
* مضاعفة الدعم النرويجي للأجئين الصحراويين بالجزائر
* مواصلة العمل بالموقف الجيد للحكومة النرويجية المتخذ منذ 2002  و المتعلق بنصح رأس المال و الشركات النرويجية بعدم الإستثمار في الصحراء الغربية قبل أن يتم حل النزاع
للإشارة فإن الإتحاد النرويجي للمربين و الأخصائيين الإجتماعيين (اف او – ستودينتيني) هو إتحاد نقابات و جمعية مهنية طوعية، عضو في إتحاد النقابات العمالية النرويجية، و عدد ألمنخرطين فيه حوالي 26500 عضو