الخميس، 24 يوليو، 2014

مسؤول العلاقات الخارجية للشبيبة الصحراوية يجري عدة لقاءات مع منظمات الشباب الكطلاني



في اطار التحضيرات لمهرجان الشبيبة الاشتتراكية العالمية  الذي سينعقد في شهر اغسطس القادم  بمالطا اجرء الاخ حمدي محمد يوسف مسؤل العلاقات الخارجية للشبيبة الصحراوية عدت لقاءات مع الشبيبة الاشتراكية الكطلانية  كونها  عضو فعال في المنظمة الشبانية الاشتراكية اليوزي فقد تدارس اللقاء اهم التحضيرات المشتركة للمهرجان  وضرورة جعله انتصار للقضية الصحراوية باصال صوت االشباب الصحراوي الي جميع المشاركين كما انه سيقدم الامين العام لهذه المنظمة مداخلة في المهرجان حول مسؤلية اسبانيا التارخية في نزاع الصحراء الغربية كونه تصفية استعمار وعتبار ان اسبانيا هي السلطة الادارية للالقليم مادام الصحراويون لم يقررو مصيرهم
كما كانت لنا لقاءات مع الشبية الايسارية الكطلانية التي تحضر لمؤتمرها العام نهاية الشهر والذين اكدو علئ ضرورة الحضور الصحراوي كما كما تم التنسيق علئ ادراج الزيارات للمناطق المحتلة للوقوف علئ انتهاكات النظام المغربي لحق الشباب في العيش الكريم و عبرو عن دعمهم المطلق لحق الشعب الصحراوي في الحرية و الاستقلال  وفي المساء اختتمت اللقاءات بلقاء مع المجلس الوطني لشباب كطالونيا الين اكدو بدورهم علئ مواصلة تكوين الشباب الصحراوي والدفاع القضية الصحراوية في جميع المحافل الدولية كما تم التوافق تكثيف العمل مع الشباب الكطلاني للتعريف بالقضية من خلال المحاضرات في الجامعات و الوقفات التضامنية و الضغط علئ الحكومة لتتحمل مسوليتها تجاه الشعب الصحراوي وفي الا خير تم اطلاعهم على اهم تطورات القضية الوطنية على الساحة الدولية ووضعية الشباب في المناطق المحتلة و مخيمات اللاجئين الصحراويين


المصدر: الضمير