الخميس، 26 يونيو، 2014

إنطلاقة الندوة السنوية للفروع الطلابية و التلاميذية تحت شعار الفروع الطلابية و التلاميذية في خدمة القضية الوطنية


انطلقت أمس الأربعاء أشغال الندوة السنوية للفروع الطلابية و التلاميذية بولاية السمارة تحت شعار "الفروع الطلابية و التلاميذية في خدمة القضية الوطنية"، و التي تستمر لمدة يومين
و اشرف على انطلاق أشغال الندوة كل من أعضاء الأمانة الوطنية وزيرة التعليم السيدة مريم احمادة، الأمين العام لاتحاد الطلبة احمد لحبيب، الأمين العام لاتحاد شبيبة الساقية الحمراء و واد الذهب الزين سيد احمد، إلى جانب والي ولاية السمارة ادة احميم.
و حضر الندوة إلى جانب الوزير الأول عبد القادر الطالب عمار، عدد من أعضاء الأمانة الوطنية، و أعضاء من المجلس الوطني، و الوفد البرلماني الجزائري الذي يزور مخيمات اللاجئين الصحراويين هذه الأيام، و كذا عدد من وسائل الإعلام الجزائرية
و تم خلال الندوة عرض التقارير الخاصة بالفروع و الروابط الطلابية الدارسة بالجزائر، اسبانيا، و كوبا، و ذلك من اجل مناقشتها
و سيعكف المشاركون في هذه الندوة و التي تستمر ليومين، على طرح انشغالات الطلبة و مناقشتها و البحث عن الحلول المناسبة التي من شأنها أن تخدم الطالب الصحراوي و تخدم قضيته العادلة