الأربعاء، 1 يونيو، 2016

بان كي مون يحيي ذاكرة "وجه محوري" في تسوية القضية الصحراوية






وجه الأمين العام لمنظمة الأمم المتحدة بان كي مون امس الثلاثاء برقية تعزية لعائلة الرئيس محمد عبد العزيز ولجبهة البوليساريو حيا فيها ذاكرة "شخصية محورية" في تسوية القضية الصحراوية. حسب ما أوردته وكالة الأنباء الجزائرية.
وجاء في البرقية أن "الأمين العام الأممي علم ببالغ الحزن والاسى وفاة محمد عبد العزيز الذي تولى منصب الأمين العام لجبهة البوليساريو منذ 1976.
وأشار بان كي مون أنه "على مر السنين  أصبح السيد عبد العزيز شخصية محورية في البحث عن حل لنزاع الصحراء الغربية وقد التقى بالعديد من الموظفين الأمميين بما فيهم الأمناء العامين" الذين تعاقبوا على رأس هذه المنظمة".
وذكر السيد بان كي مون بلقائه الأخير مع الرئيس محمد عبد العزيز خلال زيارته في مارس الماضي لمخيمات اللاجئين الصحراويين بتندوف.
وقدم الامين العام الاممي تعازيه لعائلة الفقيد ولجبهة البوليساريو "اللذين يبكيان فقدانه المبكر" مؤكدا أنه سيواصل العمل من اجل التوصل الى حل سياسي يقبله الطرفان ويسمح للشعب الصحراوي بتقرير مصيره.