الأربعاء، 4 مارس، 2015

المرصد الدولي لحماية الثروات الطبيعية الصحراوية يدين عمليات التنقيب التي تقوم بها "كوسموس إنيرجي" بالصحراء الغربية



أدان المرصد الدولي لحماية  الثروات الطبيعية في الصحراء الغربية أمس الاثنين عمليات التنقيب عن النفط بالمياه الإقليمية للصحراء الغربية التي تقوم بها شركة كوسموس إنيرجي الأمريكية ، مطالبا بالإلغاء الفوري لعملياتها وعدم القيام بالمزيد منها في الصحراء الغربية .
وقال رئيس المرصد ايريك هاغن في تصريح له :"إن الشركة لم تحرك ساكنا للحصول على موافقة شعب الصحراء الغربية، وطالما أن الصحراويين ضد عمليات التنقيب ، فإن الشركة ليس لديها الحق في التنقيب في المنطقة".
وأكد اريك هاغن بأن عمليات التنقيب التي تجريها الشركة الأمريكية كوسموس إنيرجي تقوض جهود السلام التي تقوم بها الأمم المتحدة في الصحراء الغربية .
للإشارة ، فإن المستشار القانوني السابق لمنظمة الأمم المتحدة السويدي هانس كوريل أكد مؤخرا في مقال نشر على موقع انترناشينال جوديشال مونيتور أن استغلال الثروات الطبيعية في الصحراء الغربية على حساب مصالح الشعب الصحراوي هو انتهاك لمبادئ القانون الدولي.