الثلاثاء، 10 فبراير، 2015

سويسليكس و كشف المجهول عن الاموال الطائلة للملك المغربي في البنوك السويسرية



كشفت يومية “لوموند” الفرنسية، فضيحة عالمية تمس عدة شخصيات وهيئات رسمية متهمة بالتهرب الضريبي واخفاء أموال عبر بنك “آش.أس.بي.سي” البريطاني عبر احدى وكالاته بمدينة جنيف السويسرية، من بينهم الملك المغرب المتهم باخفاء أكثر من 7 ملايين أورو.
فجرت يومية “لوموند” فضيحة ثقيلة تخص التهرب الضريبي واخفاء أموال في ما يعرف “الفردوس الضريبي”، وبلغت قيمة الأموال المعنية أكثر من 180 مليار دولار، ومن بين الشخصيات التي تم ذكرها في التقرير، الملك المغربي محمد السادس، الذي أخفى مبلغ 7,9 مليون أورو في البنك السويسري في حساب فتحه مع سكرتيره الشخصي، منير الماجدي، يوم 11 أكتوبر 2006 ويمنع القانون المغربي على المغاربة المقيمين على أراضي المملكة امتلاك أرصدة في الخارج.
وفي سياق متصل ستقوم يومية “لوموند” بنشر تفاصيل أخرى عن الفضيحة التي أسمتى “سويس ليكس” والتي تنشرها بالاشتراك مع 60 وسيلة اعلامية عبر العالم في اطار ما يعرف بـ”مجمع صحافة التحري”.