السبت، 31 يناير، 2015

رئيس حزب اتحاد قوى التقدم الموريتاني يجدد موقف حزبه الداعم لحق الشعب الصحراوي في تقرير مصيره


جدد رئيس حزب اتحاد قوى التقدم الموريتاني الدكتور محمد ولد مولود ، موقف حزبه الثابت من حق الشعب الصحراوي في تقرير مصيره ودعم الموقف الموريتاني المتمثل في الحياد الإيجابي.
 
 
 وأبرز المتحدث خلال ندوة نظمتها الإذاعة الموريتانية معه مساء أمس الخميس ، أن موقف حزبه من قضية الصحراء الغربية ثابت وقديم ، وهم مع حق الشعب الصحراوي في تقرير مصيره ويدعمون موقف بلدهم المتمثل في الحياد الإيجابي من هذه القضية.
 
 وطالب الدكتور محمد ولد مولود الصحراويين والمغاربة بالتفاوض من أجل إيجاد حل متوافق عليه ينهي هذه الأزمة.
 
وقد حضر الندوة إلى جانب المعني كبار القياديين من حزب اتحاد قوى التقدم الموريتاني مثل المصطفى ولد بدر الدين وبوكار موس.