الثلاثاء، 16 ديسمبر، 2014

خطري أدوه يستقبل نائب رئيس البرلمان الموزمبيقي

ستقبل رئيس المجلس الوطني الصحراوي السيد خطري ادوه، اليوم الثلاثاء بمقر الضيافة نائب رئيس البرلمان الموزمبيقي السيد لوكاص شوميرا، رفقة مستشاره القانوني السيد اكاصيو بيرليث، وذلك بحضور نائب رئيس المجلس الوطني السيد سلامة اميسة، ورئيسة لجنة الخارجية والاعلام والتشريفات بالمجلس الوطني السيدة امباركة المهدي، وعضو المجلس الوطني السيدة لمينة افلواط
اللقاء تطرق الى العلاقات الثنائية بين البلدين وسبل تعزيزها، وتثمين الزيارة التي تاتي في وقت تتصاعد فيه وتيرة الانتهاكات المغربية لحقوق الانسان بالمناطق المحتلة من الصحراء الغربية
والاحتضان الافريقي للقضية الصحراوية والدفاع عنها في مختلف المنابر والهيئات الافريقية
نائب رئيس البرلمان الموزمبيقي السيد لوكاص شوميرااشاد بتجربة الشعب الصحراوي في المقاومة من اجل استرجاع حقوقه المهضومة، وتشبثه بالحرية والاستقلال
تجدر الاشارة الى ان الوفد الموزمبيقي استقبل صباح اليوم بولاية السمارة اين حظي باستقبال جماهير بدائرة الفرسية وكان في استقباله والي الولاية السيد ادة ابراهيم احميم
كما ستقوده زيارة الى مقر المجلس الوطني الصحراوي، والمتحف الوطني للمقاومة وجمعية اولياء المعتقلين والمفقودين الصحراويين