الاثنين، 6 أكتوبر، 2014

فتوى الأزهر:احتفال المغرب بـ”العيد” غير جائز.. وصلاتهم وصيامهم “باطلان”

أكد الدكتور عيد يوسف، أمين عام الفتوى بالجامع الأزهر، أن احتفال المغرب يوم الاحد بأول أيام عيد الأضحى غير جائز شرعاً، لأنهم يخالفون ما اعتاده المسلمون ويخرقون الإجماع.
وأوضح يوسف في تصريح لـ”صدى البلد”، أنه يجب على أهل المغرب أن يخضعوا في وقفة عرفة وأول أيام عيد الأضحى للسعودية، مؤكدًا أن يوم عرفة عندهم يخالف لما اعتاده المسلمون، مشيرًا إلى أنه من المفترض أن يأخذوا بالحساب الفلكي للسعودية أولى من انتظارهم رؤية الهلال، طالما أنهم يشتركون في جزء من الليل مع السعودية، منوهاً بأن هذا الأمر خرق لإجماع المسلمين وغير جائز.
وقال إن صلاتهم للعيد تعبر باطلة وكذلك صيامه ليوم عرفة، منوهًا بأنه كان من المفترض على أهل المغرب أن يخضعوا في يوم عرفة لحساب السعودية الفلكي حتى لو اختلف معهم حتى لا يخرقوا إجماع المسلمين، مؤكدًا أن كل ما بنى على رؤيتهم غير صحيح.
يذكر أن المغرب احتفلت اليوم بأول أيام عيد الأضحى المبارك وفقاً لرؤية الهلال لديهم، حيث أدى الملك المغربي الملك محمد السادس وولي العهد صلاة عيد الأضحى المبارك، يوم الاحد، بمسجد أهل فاس بالمشور السعيد بالرباط.
(صدى البلد المصرية)