الاثنين، 29 سبتمبر، 2014

وفات المعتقل السياسي حسنة الوالي بالمستشفى العسكري بمدينة الداخلة المحتلة

توفي  المعتقل السياسي حسنة الوالي  بالمستشفى العسكري بمدينة الداخلة المحتلة قبل منتصف ليلة الاحد ٢٨ سبتمبر ، بعد معاناته مع المرض  ، وحسب إفادة العائلة  فقد نقل من سجن تورطا الذي يعاني فيه المعتقلون السياسيون الصحراويون  الحرمان من ابسط الحقوق ويعيشون في ظروف مزرية بل يتعرضون لتعذيب والمعاملة السيئة ،نحو المستشفى في حالة غيبوبة بسبب إرتفاع حاد في السكري وإلتهاب على مستوى الكبد ،ونظرا لغياب غرفة إنعاش في المستشفى المدني الوحيد في مدينة الداخلة المحتلة لم يتم نقله بسرعة نحو المستشفى العسكري ،وكان سبب التماطل تدخل الاجهزة الامنية التي ظلت ترفض نقله لتلقي العلاج . وقد وافته المنية إثر الارتفاع الحاد للسكري في الدم الذي تجاوز الستة قرامات بالمستشفى العسكري