الأربعاء، 17 سبتمبر، 2014

الأب المعتقل السياسي الصحراوي أمبارك الداودي يشرع في إضراب مفتوح عن الطعام

شرع صباح اليوم الأربعاء الأب المناضل  والمعتقل السياسي الصحراوي أمبارك الداودي في إضراب إنذاري عن الطعام لمدة 48 ساعة داخل سجن سلا1
 
 
ويأتي هذا الإضراب نتيجة ما يتعرض له من مضايقات وانتهاكات لكافة حقوقه المشروعة والتي كان آخرها حرمانه من الحق في الزيارة حيث منعت إدارة السجن المذكور أقاربه  من زيارته ، ردا على ثبات المعتقل السياسي على مواقفه السياسية من قضية الصحراء الغربية وتمسكه بحق الشعب الصحراوي الثابت في الحرية والاستقلال.
 
 
 وكان المعتقل السياسي الصحراوي الأب المناضل أمبارك الداودي قد اعتقل بمدينة أكليميم  بمبررات واهية في ظل حملة اعتقالات ومطاردات شملت مناضلي تلك المدينة الصامدة  عرض بعدها على المحاكمة العسكرية بالعاصمة المغربية الرباط والتي أودعته سجن سلا1 الرهيب دون تحديد موعد لمحاكمته.
 
 
 وفي موضوع ذي صلة ، يخوض المعتقلان السياسيان الصحراويان سيدي بوعمود والهيبة  مولاي قيس بسجن تيزنيت ، إضرابا إنذاريا عن الطعام لمدة 24 ساعة بعد تراجع إدارة تلك المؤسسة السجنية عن التزاماتها بتلبية حقوقهم المشروعة كالحق في الزيارة المفتوحة والتطبيب والتغذية المتوازنة.
 

المصددر: واص