الاثنين، 11 أغسطس، 2014

البشير مصطفى السيد يسخر من تداول اوساط إعلامية مغربية خبر مفاوضات لأستقطابه و اعتبرها عمل استخباراتي


سخر عضو الأمانة الوطنية  لجبهة البوليساريو، وزير الدولة البشير مصطفى السيد مما روجته وسائل إعلام مغربية من مفاوضات "لاستقطابه". 
وقال ولد السيد في اتصال هاتفي مع وكالة المغرب العربي للأنباء المستقلة أن الخبر لا يستحق أن ينفا بل اسخر من هذا المستوى الذي بلغته السلطات المغربية في تكالبها، وبلوغ هذه المرحلة من تصعيد الدعاية المغربية وعمل الاستخبارات التي جعلت من وسائل الإعلام المغربية منابر لتوزيع منشوراتها.

معتبرا ذلك فصلا جديدا من الحرب النفسية للنظام المغربي والأعيب الاستخبارات المغربية ولكن من درجة "وضيعة" حسب وصفه.
وخلال استفسار لاماب المستقلة عن ما نشرته المساء المغربية من "مفاوضات"  يرعاها رئيس ما يسمى بـ"المجلس الاستشاري للشؤون الصحراوية".
قال ولد السيد بعد قهقهة ان خليهنة ولد الرشيد مغلوب على امره مثله مثل غيره وان محمد السادس هو من يمسك بتلابيب كل شي هناك، لذا طلبت مقابلته في الرباط او مراكش منذ سنوات شريطة ان يكون عبر طائرة خاصة جزائرية.
واضاف المسؤول الصحراوي ان وسائل الإعلام التي تناولت الموضوع تقوم بتعمم منشورات المخابرات المغربية، التي تبث الإشاعات وتوزعها لتجعل منها خبر، لكن الخبر الحقيقي مرهون بالفعل وحصول المقابلة مع ملك المغرب.
واضاف البشير ولد السيد ان "نشر هذه الشائعات في هذا الوقت بالذات دليل على تصعيد من الحرب النفسية وعدم صدقية وسائل الإعلام المغربية التي تروج لمثل هذه الإشاعات. 

وكانت وسائل إعلام مغربية من بينها جريدة المساء تحدثت عن مفاوضات "لاستقطاب" الرجل الثاني في جبهة البوليساريو


المصدر: لاماب