الأحد، 20 يوليو، 2014

مركز مغربي يتضامن مع اسرائيل ويصفها بـ"الشعب الشقيق""



على عكس التيار، أصدر مركز مغربي يُسمى "مركز تينزرت للتنمية والحوار –المغرب"، بلاغاً تضامنياً  مع اسرائيل، يصف فيه الشعب الاسرائيلي بـ"الشعب الشقيق".
 المركز المغربي، أصدر بلاغه للتضامن مع الشعب الاسرائيلي، وليس الفسطيني، حيث اعتبر أنه "يتابع باهتمام بالغ، الاستهداف المقيت والدنيءالذي يستهدف الشعب الاسرائلي الشقيق والدولة الاسرائلية من قبل قوى الارهاب والغدر والتطرف وبعض الانظمة العربية المتهالكة  المتؤطة مع حركة الارهاب الفلسطني حماس".
و وصف المركز المغربي، أنه يتضامن مع اسرائيل، أمام ما وصفه بـ"استمرار وحشية العنف الممنهج الذي تقوده الميلشيات القاتلة المدعومة من قبل ايران وقطر وتركيا" في اشارة الى حركة "حماس".
وفيما يلي ما نص البلاغ المتوصل به :
ملاحظة : ننشر البلاغ، ايماناً بحرية التعبير والرأي الأخر، ولا يتفق الموقع بالضرورة شكلاً ولا مضموناً مع محتوى البلاغ :
إننا وكمركز تينزرت للتنمية والحوار -المغرب_
ندين :
-وبشدة ما تعرض له ابناء الشعب الاسرائلي  من تقتيل بكل ما تحمله الكلمة من معنى بعد خطف اطفال  من قبل  قوى الغدر والارهاب
اطلاق الصواريخ والقذائف على البلدات والمدن الاسرائلية واستهداف المدنين
نستنكر :
ــ استعمال المدنين الفلسطنين كدروع بشرية من قبل حركة حماس الارهابية
ــ استعمال مدارس الاونروا كمخازن الاسلحة
-استعمال دور العبادة كمخازن الاسلحة
-استعمال اسطح البنايات المدنية والمدارس...كمنصات لاطلاق الصواريخ
نطالب :
ــ الوقف الفوري للممارسات الارهابية في حق أبناء الشعب الاسرائلي
ــ الدولة المغربية ومنظمات حقوق الإنسان بالمغرب بالتدخل واعلان حركة حماس والجهاد الاسلامي كتنظيمات ارهابية
-كما نطالب الامم المتحدة بنزع اسلحة الحركات الارهابية الفلسطنية.
                                                         المغرب 18/07/2014
-عن مكتب مركز تينزرت للتنمية والحوار   المغرب