الأربعاء، 16 يوليو، 2014

هل ستفقد الجالية في بلاد البسك المساعدات المالية؟



 خابيير ماروتو

 صرح عمدة بلدية بيتوريا الباسكية خابيير ماروتو امس الثلاثاء 15 يوليو في حوار على محطة اذاعية ان "هناك مجموعات من الاجانب و اساساً من الجزائريين و المغاربة تنتقل لبيتوريا للعيش على المساعدات التي تقدمها السلطات, و هذا حسب – تعبيره –  يعتبر احتيال على السلطات, و هذه المجموعات لا تبحث عن العمل وليست لديهم نية في الاندماج في المجتمع الاسباني",... " و انه في ثلاث اشهر الماضية قد تم إلغاء اكثر من ثلاث الاف شهادت سكن لأجانب لا يستحقونها",.... "و سوف نقدم في سبتمبر القادم معطيات اكثر عن هذا الموضوع"


هذا و قد تشكلت اليوم الاربعاء حركة معارضة , تتكون من كل احزاب المعارضة و حركات المجتمع المدني الباسكي, الذين نددو بهذا النوع من  التصريحات و إتهمو  رئيس البلدية بأستخدام ورقة الاجانب لكسب تعاطف اغلبية الباسكيين في وجه الانتخابات المحلية و الاقليمية القادمة.


وقدمة الحركة مقترح سيناقش في المجلس البلدي يوم الجمعة القادم, يطالبون فيه عدم استعمال بشكل حزبي المهاجرين لمقاصد سياسية و يضم هذا الاقتراح أيضا الالتزام "بتشجيع الإدراج الموحد للجيران الجدد في فيتوريا، وتسهيل الاندماج الاجتماعي لجميع الناس بغض النظر عن منشأ مسقط رأسهم واقامة.