الأربعاء، 28 مايو، 2014

بلاغ للجمعية للصحراوية لضحايا الانتهاكات الجسيمة لحقوق الانسان المرتكبة من طرف الدولة المغربية




عقدت الجمعية الصحراوية لضحايا الانتهاكات الجسيمة المرتكبة من طرف الدولة المغربية عشية اليوم الاربعاء 28 ماي  2014  بمنزل السيدة الغالية الدجيمي نائبة رئيس الجمعية  لقاءا مع   وفد من النرويج يمثل مركز الأبحاث والتوثيق في مجال الهجرة يقوم بزيارة للعيون المحتلة للوقوف على الأوضاع بعين المكان ويضم :
ـ Anne Moseng knutsen المستشارة الاولى بقسم شمال افريقيا
ـ Ingrid Hodnebo  المسؤولة التنفيذية لدى الحكومة النرويجية بالمحكمة العليا للهجرة
وحضر عن الجمعية إضافة للسيدة نائبة الرئيس أعضاء الجمعية محمد ميارة و حسنة الدويهي وفدح اغلى منهم وليلى الليلي ومحمد سالم داهي . تناول اللقاء الوضعية الحالية بإقليم الصحراء الغربية المرتبطة بمجال حقوق الإنسان خاصة التدخلات الأمنية العنيفة ضد الوقفات والمظاهرات السلمية التي ينظمها الصحراويين ،و الإنتهاكات التي تمارسها الدولة المغربية والتي تشمل  الحقوق الأساسية كحق التنظيم والتظاهر وحرية الرأي والتعبير وكذا اسمرار الدولة المغربية في ممارسة التعذيب الممنهج في غياب كلي لحق الصحراويين في الانتصاف امام القضاء المغربي ،و تطرق اللقاء للوضعية الاقتصادية والاجتماعية التي يعيشها الصحراويين بالاقليم .
يذكر أن وفد النرويجي وصل للعيون المحتلة الثلاثاء 27 ماي الجاري في إطار زيارة تستغرق حتى 31 ماي 2014 ،وسيعرف برنامج الزيارة لقاءات مع الجمعيات والإطارات الصحراوية كمساهمة من المركز في توثيق وضعية حقوق الإنسان بالصحراء الغربية.


عن المكتب التنفيذي