الثلاثاء، 25 مارس، 2014

"المبارزة النهائية بشأن الصحراء الغربية بواشنطن والأمم المتحدة" ( الباييس)


وصلت الناشطة اللصحراوية امينتوحيدار  الى واشنطن  لحضور جلسة استماع  بمقر الكونغرس الامريكي  مخصصة  للقضية الصحراوية في ظل اهتمام اعلامي وسياسي بالقضية الصحراوية على ضوء  تقرير الامين العام للامم المتحدة  حول الصحراء الغربية المقدم لمجلس شهر ابريل المقبل، في ظل الحراك من اجل توسيع صلاحيات بعثة المينورسو لتشمل  حماية  ومراقبة حقوق  الانسان في الصحراء الغربية 
 
 
الى ذلك  نشرت جريدة الباييس  الاسبانية الصادرة الخميس، صورة للناشطة الحقوقية الصحراوية أمنتو حيدار، تحت عنوان" المبارزة النهائية بشأن الصحراء الغربية بواشنطن والأمم المتحدة".
 
وقالت الصحيفة" مع متمّ إبريل، يناقش مجلس الأمن مسألة تمديد مهمة بعثة المنورسو بالصحراء الغربية، التي تراقب وقف إطلاق النار منذ العام 1991، بالمستعمرة الإسبانية السابقة، والحملة الجارية الآن تعتمد الضغوطات السياسية والإقتصادية والديبلوماسية، وهي قاب قوسين أو أدنى من الإنتهاء
 
 من جهتها صحيفة ايلموندو الاسبانية ، لاحظت  ان المغرب  يسعى من جديد الى منع الأمم المتحدة من مناقشة وإدراج مراقبة حقوق الإنسان بصلاحيات المنورسو بالإقليم، ولبلوغ هذا الهدف يبذل قصارى الجهود
 
و تلاحظ الصحفتان  ان أمنتو حيدار، التي إنتزعت اسم  المدافعة عن حقوق الانسان في الصحراء الغربية بفعل الإضراب عن الطعام بإسبانيا، بعد أن تمّ طردها من العيون، تتواجد بواشطن  من أجل  تسليط الضوء  من جديد على القضية الصحراوية باحد قاعات  الكونغرس  وأمام لجنة الشؤون الخارجية  وبحضور عدد من الفاعلين
 
للاشارة  تتواجد الناشطة الصحراوية بناء على دعوة  من عدد من الجمعيات  والشخصيات،خاصة منتدى مؤسسة الدفاع "ديفينس فورم فونديشين" ولجنة الصداقة مع الشعب الصحراوي في الكونغرس  الامريكي ومنظمة روبيرت كيندي للعدالة  وحقوق الانسان وغيرها،حيث تنشط  يوم غد الاثنين محاضرة  بمقر الكونغرس  حول  انتهاكات المغرب لحقوق  الصحراويين. .